روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات تربوية واجتماعية | رسوب مادة...أحبطني

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة


  رسوب مادة...أحبطني
     عدد مرات المشاهدة: 1646        عدد مرات الإرسال: 0

¤ نص الاستشارة:

أنا بدرس في ثالثه جامعة حدثت معي مشكله وهي أني سقطت في مادة وهذا المادة عمري ما توقعت أني أسقط فيها وأيامي تغيرت وبدأت أحس باليأس والإحباط ساعدوني للتخلص من هذه المشكلة.

* الـــــرد:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله،وبعد:

فإن ما أصابك ليس بالأمر الذي تكون عواقبه وأثره كبيرا..فالحياة الجامعية مليئة ببعض العقبات الصغيرة التي ربما تكون في نظرنا مشكلة كبيرة لكن لو لاحظت أنك أخفقت فقط بمادة وحيدة وسوف تقومين بإعادة دراستها وتعويض ما فاتك من نقاط تراكمية ورفع معدلك بشكل يؤثر إيجابا عليك.

أختي: إستفيدي من تعزيز شخصيتك ونفسيتك بعبارات الأمل وأنك لست في وضع أبعدك بشكل نهائي عن حياتك الدراسية أو أبعدك عن أهلك لأسباب عدة ربما أراد الله لك ذلك الأمر لخير يريده سبحانه، ربما أراد لك التفكر في مسارك الحالي ربما أراد أن يبعد عنك ضرا أنت لا تعلمينه.

أختي.الكريمة... الحياة الجامعية هي حياة إجتماعية مصغرة للواقع القريب تعطيك جرعات مضادة وخبرات تساعدك لشق طريقك في منحنيات حياتك العملية والشخصية وقياس صبرك وحلمك وبناء شخصيتك ومشاعرك.

لا تعتبري ذلك فشلا وإخفاقا كبيرا هي مجرد عثرة دراسية كفل لها النظام الأكاديمي الإعادة لك وتحقيق فرصة أخرى تستطيعين إجتيازها بتميز وإقتدار وقد سمعت وقرأت سير ومواقف لمجموعة من العظماء والعلماء نالوا من الإحباط والفشل والعقبات أمورا كثيرة لكن لم يزدهم ذلك إلا عزيمة وإصرار وقوة منهم سيد الخلق محمد بن عبدالله إبان إنطلاق دعوته ونبوته وكيف هاجمه وطرده قومه وعشيرته وكيف إعتدوا عليه لكنه لم ييأس وفي عالمنا الحديث العديد من الشواهد والقصص التي تؤكد أن الفشل ليس حالة مستمرة وإنما هي حالة تتحول بعد ذلك إلى ثورة نجاح منهم أديسون ومنهم الكثير من علماء عصرنا الذين لم يجعلوا للإحباط واليأس شعارا يهتفون به بل تناسوه وفتحوا أبوابا جديدة لحياتهم..

أختي... أبواب النجاح معك كثيرة ومتجددة لن توقفك تلك المادة عن طموحك ونجاحك ولكن إنفضي الغبار الذي فوق ظهرك كما فعل ذلك الحصان الذي سقط بذلك البئر حتى جعل ذلك التراب تحت قديمه وبدأ يصعد حتى خرج..... إبدائي بإحلال الأمل مكان الإحباط وتذكري بأنك طوال الثلاث سنوات كنت ولا زلت ناجحة دراسيا وسوف ترسلين لهذا الموقع بعد فترة من الزمن بتخرجك من الجامعة وتقليدك مهام وظيفية متميزة بإذن الله.

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل...

المصدر: موقع رسالة الإسلام.